Accueil > الندوات و الإجتماعات > مشروع مراجعة برنامج و تقرير المتفقد. عين بوسعدية. ماي 2010

مشروع مراجعة برنامج و تقرير المتفقد. عين بوسعدية. ماي 2010

مشروع مراجعة برنامج وتقرير نشاط المتفقد

التاريخ 11 ماي 2010

المكان : مركز التربصات والاصطياف والتخييم بعين بوسعدية

المرجع :

الدورة التكوينية لسلك التفقد البيداغوجي بدار الشباب حمام سوسة 62 -29 أفريل 2010

اثر اقتراح تقدم به السيد عبدالله بن تيتة  وسانده في ذلك الأغلبية وقد تكفل أعضاء الإقليم الأول بدراسة الموضوع والتعمق فيه.

المبررات :

–          عدم وظيفية  أوعية البرامج  والتقارير السداسية فقد أصبحت مجرد عملية إحصائية وأرقام وتواريخ تثقل كاهل المستعمل.

–         ضرورة تسهيل مهمة المتفقد وتمكينه من هامش من الحرية والمرونة.

–         جزء هام من التقرير الجاري به العمل، لم يقر من طرف السلك ،لكن فرض عليه.

 الأهداف :

ترشيد العمليات البيداغوجية التي يضطلع بها متفقد الشباب و الارتقاء بها الى مستوى الخطة العملية ،التي يرسمها متفقد الشباب  بمعرفته ودرايته الشخصية بخصائص واحتياجات المؤسسات والإطارات الراجعة له بالنظر.

– تيسير عملية توظيف البيانات والمعطيات واستثمارها معلوماتيا.

مستويات المراجعة المقترحة:

–         تشمل عملية المراجعة  الجوانب التالية

 أ – دورية الإعداد.

– أن يصاغ  مشروع عمل المتفقدين في وثيقة واحدة  » المشروع السنوي »تتسم بالشمولية  و الامتداد علي كامل السنة التربوية عوضا عن  مشروعين سداسيين.

– أن يجزأ تقرير عمل المتفقدين إلي مرحلتين، تقرير أول « تقييم مرحلي « ثم تقرير ثان  « تقييمي إجمالي « يفضي كل منهما إلي نتائج تكون منطلقات للبرمجة المقبلة.

من المحبذ أن يتم إعداد المشروع السنوي  بين 15و 30  ديسمبر، بما يسهل :

– اعتماد التوجهات العامة للعمل الشبابي.

– اعتبار مشاريع المؤسسات .

– اكتمال تعيين المنتدبين الجدد وحركة الإطارات التربوية.

– تحديد احتياجات التكوين الجهوي.

 ب – المضمون

– تشخيص دقيق لمعطيات الواقع الميداني الجهوي.

– رسم أهداف عملية موضوعية.

– وضع خطة تنفيذية (عدد الزيارات,عدد التفقديات, الترسيم ,التكوين,متابعة التظاهرات و المشاريع ).

– تقييم مدى تحقق الأهداف المرسومة.

ج – الشكل

– أن يأخذ الوعاء الخاص بالمشروع بعين الاعتبار ما يتميز به القطاع عموما من مرونة تتماشى مع  المستجدات .

 اقتراح :

– الاقتصار علي إمضاء المتفقد فحسب، باعتبار الوثيقتين بيداغوجيتين وليستا إداريتين.

                                                    المقررينعبد الستار المنصوري و عبد الله بن تيتة  .

Publicités
  1. Aucun commentaire pour l’instant.
  1. No trackbacks yet.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s

%d blogueurs aiment cette page :